الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

مدير الجامعة يدشن الموقع الرسمي لملتقى جامعة الملك عبدالعزيز وجامعة أكسفورد للابتكار الحيوي

 
 

 دشن معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي الموقع الرسمي وإعلان ملتقى جامعة الملك عبدالعزيز وجامعة أكسفورد للابتكار الحيوي، وذلك يوم الخميس 29 / 4 / 1441هـ، بقاعة مجلس الجامعة، وبحضور سعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني، وسعادة عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن لبيد المالكي، وأعضاء اللجنة الإشرافية لملتقى الابتكار الحيوي.

إذ تعتزم جامعة الملك عبدالعزيز عقد ملتقى علمي بعنوان: "ملتقى جامعة الملك عبدالعزيز وجامعة أكسفورد للابتكار الحيوي"، وذلك خلال الفترة من 16-17 مارس 2020م. وذلك لمناقشة أبرز التطورات العلمية والابتكارات في مجال الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة في العلوم الحيوية والطبية، بالإضافة إلى آخر المستجدات في الطب الشخصي واستكشاف الأدوية. كما سيصاحب الملتقى عدد من ورش العمل وعرض للملصقات العلمية ومعرض مصاحب، مما سيسهم في تعزيز المهارات والمناقشة المثمرة بين الباحثين والطلبة من الجامعات السعودية والمراكز البحثية، بما يتماشى ورؤية المملكة 2030 لتحقيق مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر.


ومن جهته أوضح سعادة وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني أن الملتقى يعتبر امتدادًا للتعاون المثمر بين جامعة الملك عبدالعزيز وجامعة أكسفورد، والتي تأتي ضمن مساعي جامعة المؤسس لإبرام الشراكات المحلية والدولية المتميزة لبناء جسور التواصل مع مختلف الجامعات ومراكز الأبحاث لتبادل الخبرات.

الجدير بالذكر أن التعاون مع جامعة أكسفورد أسفر عن العديد من الأبحاث المشتركة بين الجامعتين، فتم من خلاله نشر عدد من الأوراق العلمية المتميزة.

وخلال اللقاء قام المشرف العام للملتقي سعادة الدكتور هاني شودري، بتقديم عرض عن محاور وأهداف الملتقى والترتيبات اللازمة لاستضافة الملتقى.

وبهذه المناسبة، نوه معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي بأهمية المواضيع التي يناقشها الملتقى العلمي في وجود عدد من كبار العلماء بجامعة أكسفورد، ومن ضمنهم العالم "سير بيتر راتكليف"، الحاصل على جائزة نوبل في الطب لهذا العام ٢٠١٩م، والبروفيسور "شاس بونترا" نائب رئيس جامعة أكسفورد للابتكار. وعليه، دعا معاليه جميع منسوبي الجامعة للمشاركة في الملتقى وتقديم الأوراق العلمية، كما وجه الدعوة لكافة الجامعات السعودية والمراكز البحثية ذات العلاقة للمشاركة والحضور، وذلك لتحقيق الأهداف المنشودة من الملتقى. كما أعلن معاليه عن وجود جوائز لأفضل العروض التقديمية والملصقات العلمية بالملتقى.

علماً بأنه قد تم فتح أبواب التقديم لاستقبال المشاركات العلمية على الموقع الرسمي للملتقى، وسيكون آخر موعد للمشاركة يوم الخميس 30 يناير 2020م. كما أن التسجيل متاح حاليًا لحضور الملتقى وورش العمل المصاحبة له عبر الموقع الإلكتروني. ولمزيد من التفاصيل يرجى زيارة الموقع على الرابط (https://bis.kau.edu.sa).

 
 
 

********
 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 12/27/2019 12:00:21 AM
 

أضف تعليقك
الاسـم :
 
البريد الالكتروني :
 
رقم الجوال :
عنوان التعليق :
 
التـعـلـيـق :
 
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :