الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

لجنة عمداء كليات الطب بدول الخليج توصي بتعميم تجربة الجامعة في التمكين الصحي

 
 

أوصت لجنة عمداء كليات الطب بدول مجلس التعاون الخليجي بتعميم تجربة ⁧‫التمكين الصحي الرائدة‬⁩ في كلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز، وإدراجها على مناهج كليات الطب بدول مجلس التعاون الخليجي.

وأكّدت البروفيسورة سامية العمودي مؤسسة مبادرة التمكين الصحي بكلية الطب بجامعة المؤسس هذا الإنجاز تحقق نتيجة دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين‬⁩ في المجال ⁧‫التعليم الطبي‬⁩ وفي ⁧‫مبادرة التمكين الصحي‬⁩ و ⁧‫الحقوق الصحية‬⁩ بفضل القرار السامي رقم 33322 القاضي بنشر الثقافة الحقوقية، مضيفة، أن ‬⁩المملكة‬⁩ لها الريادة في ⁧‫مجال التمكين الصحي،‬⁩ حيث أن هذه المبادرة  هي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط ، وقد أطلقت هذه المبادرة عام ٢٠١٦ بموافقة ودعم مباشر من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن اليوبي، ورؤية وإشراف مباشر من قب عميد كلية الطب الأستاذ الدكتور محمود شاهين الأحول، حتى أصبحت أنموذجاً حقق نقلة في التعليم الطبي.

ولفتت "البروفيسورة العمودي" إلى أن المبادرة تتسق مع توجهات رؤية المملكة بتمكين المرأة في كافة المجالات أحدها الجانب الصحي و ⁦‪جاءت المبادرة لتواكب #رؤية_السعودية_2030‬⁩ ،وتحقق أيضاً ثلاثة أهداف من أهداف ⁧‫اتفاقية التنمية المستدامة 2030 التي أطلقتها الأمم المتحدة ،‬⁩ والتي التزمت بها المملكة في عام 2015، والذي يعني بالتعليم الجيد ، إذ يمثل إدراج منهج التمكين الصحي نقلة في التعليم الطبي، الذي ينعكس بدوره على جودة الصحة وذلك بخفض الأمراض والمضاعفات والتقليل من الوفيات.

********
 

أرسل الصفحة لصديق إطبع هذه الصفحة أبلغ عن خطأ في الصفحة أضف رابط الصفحة لموقعك
آخر تحديث 12/2/2019 5:49:55 PM
 

أضف تعليقك
الاسـم :
 
البريد الالكتروني :
 
رقم الجوال :
عنوان التعليق :
 
التـعـلـيـق :
 
أدخل الأحرف
الموجودة في الصورة :